أربعة أستراتيجيات تستطيع من خلالهم التغلب على مشكلة العصر إدارة الوقت

قد تسمع كثيرا عن مصطلح “ادارة الوقت” و لكنه على ارض الواقع من المستحيل “إدارة” الوقت, هناك 24 ساعة في اليوم ، 60 دقيقة في الساعة ، و 60 ثانية في دقيقة واحدة. لا يمكنك إبطاءها أو تسريعها او التحكم فيها فهي ثابتة لكن يمكنك التحكم في اشياء اخرها و ادارتها بحيث تستطيع تقليل اهدار الوقت من خلال التحكم في الاشياء التي نقضي الوقت في تنفيذها فتستطيع اتخاذ بعض الاجراءات لتحديد الاولويات فادارة الوقت تتم عن طريقة ادارة نفسك و مهامك.

و الان انتهى الكلام العام و فيما يلي عشرة طرق و استراتيجيات تستطيع من خلالهم التحكم في يومك والتوقف عن إضاعة الوقت بشكل عملي:

1- اتبع قاعدة 80\20

 

تقول “القاعدة 80/20” ، المعروفة أيضًا باسم مبدأ باريتو ، أن 80٪ من نتائجك تأتي من 20٪ فقط من أفعالك، إنها طريقة لتحديد أولويات وقتك مقابل أهم أهدافك فيجب ان تركز على 20 في المئة من الأنشطة التي تنتج النسبة الاكبر من النتائج فعلى سبيل المثال 20% من عملاؤك تحصل منهم على النسبة الاكبر من العائد و الارباح و البقية تأتي من باقي ال 80% من العملاء لذلك لابد ان تولي هؤلاء اولوية خاصة.

2- تعلم أن تقول لا

في بعض الأحيان ، قد تكون الطلبات المقدمة من الآخرين مهمة بالنسبة لهم ، ولكنها تتعارض مع أهم أهدافنا. حتى إذا كان هناك شيء نرغب في القيام به ، ولكن ببساطة ليس لدينا وقت ، فقد يكون من الصعب للغاية قول لا و لكن لابد ان تكون حاسم في بعض الاحيان لانه في حين انك من الرائع أن تكون لاعبًا متعاونا في الفريق فمن المهم أيضًا معرفة متى وكيف تكون حازمًا ، والسماح للشخص بمعرفة أنه لا يمكنك التعامل مع طلباته في الوقت الحالي و التفاوض على موعد  اخر نهائي يساعدهم في تحقيق أهدافهم دون التضحية بمصالحك.

استخدم نظام “4D” لتحديد الاختيار المناسب بالنسبة للمهام التي تطلب منك:

الالغاء Delete : ما هي عواقب عدم القيام بالمهمة على الإطلاق؟ النظر في قاعدة 80/20. ربما لا يلزم القيام به في المقام الأول.

التفويض Delegate: إذا كانت المهمة ضرورية ، فاسأل نفسك ما إذا كنت فعلًا مسؤولًا عن القيام بها في المقام الأول ام يمكنك تفويض المهمة لشخص آخر.

افعلها الآن Do It Now : إن تأجيل بعض المهام الهامة والتي لا يصح تأجيلها يؤدي فقط إلى خلق مشاعر القلق والتوتر لذلك اذا كان تقديرك لها انها هامة بالفعل فخصص لها وقت مبكر من اليوم و انهيها في هذا الوقت.

التأجيلDefer : إذا كانت المهمة لا يمكن إكمالها بسرعة وليست عنصرًا ذا أولوية عالية  فما عليك سوى تأجيلها.

3- القضاء على اكثر العناصر اهدارا للوقت “وسائل التواصل الاجتماعي”

ما الذي يأخذ وقتك بعيدا عن عملك؟ فيس بوك؟ تويتر؟ المراسلة المستمرة مع الأصدقاء والعائلة؟ توقف عن فحصها حتى تستطيع التحكم و الاستفادة من اوقات العمل . ابدء الان و راجع احصائياتك خلال اسبوع ستلحظ التطور الرهيب في حجم انجاز اعمالك بعد التخلص من فحص وسائل التواصل الاجتماعي مقارنة بالوقت الحالي.

4- حدد اولوياتك

اذا تخيلت المهام التي يجب ان تقوم بها عبارة عن “صخور و حصى و رمل و ماء”  فتعامل مع “الصخور” أولاً لانك إذا استمررت في معالجة الأشياء الصغيرة (الرمل والحصى والماء) ، وليس العناصر الاستراتيجية المهمة (الصخور) ، فستملأ جرارك”وقتك” بسرعة دون وجود مساحة للصخور.

Leave a Reply

how can we help you?

Contact us to submit a business inquiry online.

Upcoming Courses